أفضل أنواع الخبز للرجيم

هناك نوعين من الخبز، وهما؛ الخبز المصنوع من دقيق الأبيض أو حبوب القمح المكررة، والخبز المصنوع من الدقيق الأسمر أو حبوب القمح الكاملة، وتجدر الإشارة إلى أنّ الخبز المصنوع من دقيق الحبوب الكاملة أو القمح الكامل هو من أفضل أنواع الخبز المُستهلكة أثناء اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن لخسارة الوزن؛ حيث يُعدّ هذا النوع من الخبز غنياً بالفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الأخرى المفيدة كالألياف الغذائية مقارنة بالخبز الذي يأتي من الدقيق الأبيض.[١]


يساعد خبز القمح الكامل على التحكم بالوزن، والتقليل من خطر الإصابة بالسمنة، وتحسين مستويات الكوليسترول، كما يساهم في الشعور بالشبع والامتلاء لفترة أطول، مما يساعد على التقليل من الكمية المُستهلكة من الأطعمة،[١] ومن الجدير بالذكر أنّ السعرات الحرارية للخبز بأنواعه هي ذاتها،[٢] ولكنّ محتواها من العناصر الغذائية هو الذي يختلف، وبالتالي تختلف قيمتها الغذائية وفوائدها.[٣]


الكمية المناسبة من الخبز للرجيم

ينتمي الخبز إلى مجموعة الكربوهيدرات التي تُشكل ما نسبته 50-60% من احتياج الفرد اليومي من الغذاء، ويحتاج البالغون الذين يتناولون 2000 سعرة حرارية إلى ست حصص يوميًا من مجموعة الحبوب، ويشمل ذلك جميع أنواع الخبز، والمعكرونة، ودقيق الشوفان، وحبوب الإفطار وغيرها، في حين تحتوي الحصة الواحدة من الخبز والتي تُعادل 28 غراماً على 80 سعرة حرارية.[٤][٥]


فوائد تناول الخبز خلال الرجيم

في ما يأتي فوائد الخبز الأسمر أو حبوب القمح الكاملة لصحة الجسم بشكل عام، وخسارة الوزن بشكل خاص:[٦][٧]

  • يُعدّ مصدراً للطاقة: حيث يوفر الخبز السعرات الحرارية على شكل كربوهيدرات؛ التي تُشكل مصدر الطاقة الأساسي للجسم لأداء الأنشطة اليومية.[٣]
  • يَمد الجسم بالعناصر الغذائية والألياف: حيث يحتوي على الفيتامينات، مثل؛ فيتامين ب1، وفيتامين ب3، وفيتامين ب9، كما أنه مصدرٌ للمعادن، مثل؛ الحديد، والمغنيسيوم، والمنغنيز، إضافة إلى محتواه من المركبات التي تؤثر كمضادات للأكسدة، مثل؛ حمض الفيتيك.
  • يساعد على خسارة الوزن: حيث يحتوي على الألياف الغذائية، التي تساهم في الشعور بالشبع والامتلاء لفترة أطول، كما تُساعد على التخلص من دهون البطن، وتقليل محيط الخصر.[٨]
  • يعزز صحة الجهاز الهضمي: حيث تساعد الألياف الموجودة فيه على تحسين حركة الأمعاء، كما تساهم في نمو بكتيريا الأمعاء الصحية، مما يحسن من صحة القولون، وتقوية جهاز المناعة.
  • يُقلل خطر الإصابة بأمراض القلب: حيث تساعد الألياف على تقليل مستويات الكوليسترول في الدم وبالتالي تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يُقلل خطر الإصابة بالسكري: حيث إنّ محتوى خبز القمح الكامل من الألياف يزوده بقيمة منخفضة للمؤشر الجلايسيمي؛ الذي يُصنف الأغذية بحسب مدى سرعة ارتفاع مستوى سكر الدم عند تناولها، وتساهم الأغذية المنخفضة بالمؤشر الجلايسمي في تحسين مستويات السكر والأنسولين في الدم، كما يحتوي خبز القمح الكامل على معدن المغنيسيوم؛ الذي يساهم في عملية أيض الكربوهيدرات مما يُحسن من حساسية الإنسولين.
  • فوائد أخرى للخبز الأسمر: فمن الفوائد الأخرى التي يُمكن لتناوُل الخبز أن يُساعد على تحسينها ما يأتي:
  • التقليل من الالتهابات المزمنة.
  • التقليل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

المراجع

  1. ^ أ ب "Whole Grains, Refined Grains, and Dietary Fiber", heart, 20/9/2016, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  2. "Food Exchange Lists", dtc.ucsf, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب Malia Frey (19/2/2020), "Bread Calories, Nutrition Facts, and Health Benefits", verywellfit, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  4. "Food Exchange Lists", dtc.ucsf, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  5. "Your MyPlate Plan: 2000 Calories, Age 14 ", myplate, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  6. Sarah Garone (29/9/2020), "Whole Wheat Bread Nutrition Facts and Health Benefits", verywellfit, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  7. Kerri-Ann Jennings (26/4/2019), "9 Health Benefits of Eating Whole Grains", healthline, Retrieved 22/3/2021. Edited.
  8. Lisa Lillien (31/1/2020), "Are Whole Grains Good for Weight Loss?", verywellfit, Retrieved 22/3/2021. Edited.