كيف تتراكم الدهون في الجسم

تحدث زيادة الوزن نتيجةً لاستهلاك سعرات حرارية أكثر مما يحتاجه الجسم، حيث يتخزّن هذا الفائض من السعرات الحرارية على شكل دهون ثلاثية (بالإنجليزيّة:Triglycerides) في الخلايا الدهنيّة للجسم (بالإنجليزيّة: Fat cells).[١]


أين تذهب الدهون بعد خسارة الوزن

عند اتباع حمية غذائية، والتقليل من السعرات الحرارية المتناولة، يتم تحويل مخازن الدهون إلى طاقة،[١] وذلك عن طريق توجه الدهون من الخلايا الدهنيّة لخلايا الميتوكندريا؛ وهيّ الخلايا المسؤولة عن إنتاج الطاقة في الجسم، إذ يتم هناك تحليل هذه الدهون من خلال سلسلة من عمليات الأيض المعقدة، فينتج عن هذه العمليات الأيضية ما يأتي:[٢][٣]

  • منتجات رئيسية: طاقة تُستهلك من قبل العضلات وأنسجة الجسم المختلفة، والتي تساهم في الحفاظ على حرارة الجسم.
  • منتجات ثانويّة: يُنتج من هذه العملية منتجين ثانويين هما ثاني أكسيد الكربون والماء:
  • يتم التخلص من ثاني أكسيد الكربون عن طريق الرئتين من خلال الزفير.
  • يتم التخلص من الماء عن طريق البول، أو من خلال الجلد عن طريق العرق، أو أثناء الزفير.


وعند ممارسة التمارين الرياضية يزيد معدل التنفس، مما يسمح لمزيد من ثاني أكسيد الكربون بالخروج من الرئتين، ومن الجدير بالذكر أن الجسم يبدأ باستهلاك الدهون بعد مُضي 30 إلى 60 دقيقة من التمرين الرياضي الهوائي؛ كالركض، والمشي السريع، لذا ينصح بممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة على الأقل ثلاثة مرات في الأسبوع حتى يساهم ذلك في التخلص من الدهون.[١]


أين تذهب الخلايا الدهنيّة عند خسارة الدهون

عند الحصول على فائض من السعرات الحرارية المستهلكة فإن عدد الخلايا الدهنيّة يزداد، كما يزداد حجم الخلية الدهنيّة الواحدة، أما عند خسارة الوزن من الدهون فإنّ حجم الخليّة الدهنية يتقلص، إلا أنها لا تختفي أو تزول، كما أنّ عددها يبقى ثابت ولا يقل، وما يحدث من تغيرات لشكل الجسم عند خسارة الوزن يكون نتيجةً لانكماش حجم الخلية الدهنية وليس زوالها،[٢] لذا يُنصح ببذل مجهود للحفاظ على الوزن المفقود؛ لأنه يمكن للخلايا الدهنية أن تنمو بسرعة نتيجة لإعادة تراكم الدهون فيها، مما قد يتسبب بإعادة اكتساب الوزن المفقود.[٢]


وهذا الأمر لا يدعو للقلق، إذ يمكن الحفاظ على الوزن المفقود باتباع نظام صحي ومتوازن غني بالعناصر الغذائية، والذي يضمن الحصول على احتياجات الفرد اليوميّة من السعرات الحرارية، ويستهدف تناول الطعام من جميع المجموعات الغذائية، مع الحرص على شرب الماء بكميات كافية، والابتعاد عن السكريات؛ كالحلويات والمشروبات الغازية، والعصائر، والدهون المهدرجة، والدهون المشبعة؛ كالسمنة والزبدة، وتجدر الإشارة إلى أهمية ممارسة التمارين الرياضية على الأقل 3 أيام في الأسبوع، وغيرها من النصائح البسيطة التي تساهم في الحفاظ على الوزن.[٤][٥]

المراجع

  1. ^ أ ب ت "Where Does Body Fat Go When You Lose Weight?", health.clevelandclinic, 17/1/2019, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت Daniel Preiato (8/4/2020), "Where Does Fat Go When You Lose Weight?", healthline, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  3. Edward Laskowski (21/4/2020), "When you lose weight, where does the lost body fat go?", mayoclinic, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  4. Kris Gunnars (22/8/2018), "26 Weight Loss Tips That Are Actually Evidence-Based", healthline, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  5. Helen West (23/4/2019), "35 Simple Ways to Cut Lots of Calories", healthline, Retrieved 3/1/2021. Edited.