هل يمكن تناول الحلويات أثناء الرجيم؟

يعتمد النظام الغذائيَ الصحيَ على التوازن؛ أي يُمكن للشخص تناول الأطعمة المُفضلة لديه، حتى لو كانت غنية بالسعرات الحرارية، أو الدهون، أو السكر، وغير صحية، لكنَ يجب الحرص على تناولها بتوازن، وهذا يعني عدم الإفراط في الكمية المتناولة منها، بحيث يمكن الحصول عليها مرة واحدة كل فترة معينة، وذلك مع الحرص على أن تكون معظم الأطعمة المتناولة خلال اليوم من الأطعمة الصحية.[١]


وعلى الرغم من أن الحلويات، وغيرها من الأطعمة تحتوي على مكونات غير صحية، وقد تضر بالشخص في حال الإفراط في تناولها، إلا أنّه لا يشترط الحرمان منها عند الرغبة في خسارة الوزن، وحتى في نظام الحياة الاعتيادي؛ لأنّ الحرمان من أي نوع من الطعام قد يولد ردة فعل عكسية، قد ينتهي بها المطاف للإصابة بنهم الطعام (بالإنجليزيّة: Binge eating).[٢]


نصائح عند تناول الحلويات أثناء الرجيم

لا بد من اتباع بعض النصائح عند تناول الحلويات أثناء الرجيم، وبعد الرجيم أيضاً؛ بحيث تصبح هذه النصائح جزءًا من نمط الحياة الصحي اليومي، وفي ما يأتي بعض منها:[١]

  • التقليل من عدد مرات تناول الحلويات: ففي حال كان هناك تناول يومي للحلويات، يُمكن تقليل تناولها إلى مرة واحدة خلال الأسبوع، أو مرة في الشهر.
  • التقليل من الكميات المُتناولة: يمكن تناول الأطعمة المفضلة على أن تكون بكمياتٍ قليلةٍ، وخاصة عندما تكون بسعرات حرارية مرتفعة؛ مثل ألواح الشوكولاتة، حيث يمكن تناول لوح شوكلاتة ذو حجم أصغر، أو تناول نصف لوح كبير بدلاً من الكمية كاملة.
  • استخدام مكونات أو بدائل منخفضة السعرات الحرارية: يمكن تحضير وصفات الحلويات بطريقة أكثر صحية؛ وذلك باستبدال بعض المكونات عالية السعرات الحرارية، بمكوناتٍ أخرى قليلة السعرات الحرارية، بالتالي يُمكن أن يُساعد ذلك في صنع حلويات أقل في الدهون، والسعرات الحرارية، وفي ما يأتي بعض الأمثلة:
  • استبدال الحليب كامل الدسم بحليب قليل الدسم.
  • تخطي خطوات تحضير الحلويات التي تتطلب إضافة الزبدة، أو الزيت إن كان ذلك ممكناً، أو التقليل من الكمية المضافة منها.
  • التقليل من كمية السكر المستخدمة، أو استخدام الفواكه عوضاً عنها؛ كالموز، والتوت، والتمر، مهروس التفاح، وغيرها من الفواكه ذات الطعم الحلو، أو استخدام المحليات الصناعية.[٢]
  • قراءة المُلصق الغذائيَ: تتضمن الملصقات الغذائية معلومات عن السعرات الحرارية، وكمية الدهون، والدهون المشبعة، والكربوهيدرات، والسكريات، والبروتين التي يحتويها المنتج، وبذلك يُمكن أن يُساعد الملصق الغذائيَ على اختيار النوع الأفضل بين المنتجات، وفي ما يأتي توضيح لذلك:[٣]
  • الدهون: يكون المنتج ذا محتوى مرتفع بالدهون حين تكون كمية الدهون أكثر من 17.5 غراماً لكل 100 غراماً، ويكون ذا محتوى قليل حين تكون الدهون 3 غرامات أو أقل لكل 100 غراماً من المنتج.
  • السكريات: يكون المنتج ذا محتوى مرتفع بالسكريات حين تكون كمية السكر أكثر من 22.4 غراماً لكل 100 غراماً، ويكون ذا محتوى قليل حين تكون السكريات تساوي 3 غرامات أو أقل لكل 100 غراماً.


أمثلة على حلويات صحية يمكن تناولها خلال الرجيم

يُمكن تحضير بعض الأطعمة الحلوة من مكونات صحية ومفيدة، وفي ما يأتي توضيح لذلك:[٤]

  • الفراولة المغطاة بالشوكولاتة الداكنة: تشتهر الشوكولاتة الداكنة والفراولة بمستوياتهما العالية من مضادَات الأكسدة، كما تحتوي الفراولة على العديد من الفيتامينات المفيدة لجسم الإنسان، ويمكن تحضيرها بغمس الفراولة في الشوكولاتة الداكنة المذابة، وتوضع في الثلاجة لمدة 15 إلى 20 دقيقة.
  • بودينج الأفوكادو بالشوكولاته: يعد الأفوكادو مصدراً غنياً بالألياف، والدهون الصحية، والمعادن، وبعض الفيتامينات مثل فيتامين ج، والفولات، ويمكن تحضير هذا الطبق بإضافة الكاكاو، والقليل من العسل، أو السكر، أو شراب القيقب، أو محلي صناعي للأفوكادو، وخلط المكونات معاً.
  • التفاح المخبوز: يُعدَ التفاح من الفواكه الغنيّة بالألياف، والفيتامينات، والمعادن، والمركبات النباتية الأخرى، ويمكن تحضيرها بإضافة القليل من زيت، والقرفة إلى قطع التفاح، ومن ثم يتم وضعها في الفرن لمدة 20-30 دقيقة على درجة حرارة 176 درجة مئوية.
  • كرات التمر: أو ما يعرف بكرات الطاقة، وهي عبارة عن تمر مهروس يمكن إضافة العديد من المكونات المفيدة له؛ كالشوفان، والمكسرات، وبذور الكتان، وبذور الشيا، والفواكه المجففة، والقرفة، وغيرها من الإضافات، ومن ثم تشكل على شكل كرات، وعلى الرغم من أنها مفيدة جداً، إلا أنّها غنيّة بالسعرات الحرارية، لذا يمكن تناول واحدة أو اثنتين منها في كل مرة.

المراجع

  1. ^ أ ب "Healthy Eating for a Healthy Weight", cdc, 8/1/2021, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Comfort food without the guilt", health.harvard, 10/2019, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  3. "Food labels", nhs, 5/6/2018, Retrieved 10/1/2021. Edited.
  4. Ariane Lang (18/9/2019), "17 Healthy and Delicious Alternatives to Candy", healthline, Retrieved 11/1/2021. Edited.