ما هو التمر المناسب للرجيم؟

التمر من الفواكه المجففة؛ أي يحتوي على نسبة قليلة من الماء، ونسبة عالية من السكريات البسيطة والألياف، لذا يمكن تناوله خلال الرجيم كسائر الأطعمة، ولكن لا بد من الاعتدال في تناوله، إذ في الواقع ليس هناك نوع معين من التمر، أو الفاكهة، أو حتى الخضروات، أو أي نوع غذاء مخصص لإنقاص الوزن دون غيره من الأنواع، ودائماً ينصح بتناول أصناف متنوعة من الطعام؛ حيث إنّ كل صنف يمتلك فوائد مختلفة عن الآخر.[١]


كيفية تناول التمر خلال الرجيم

هناك العديد من الأصناف المختلفة للتمر؛ ومنها التمر المجدول، وتمر دقلة نور، والخضري، وغيرها، وفيما يأتي بعض النصائح عند رغبة في تناول التمر خلال الرجيم:[٢][٣]

  • عدم المبالغة في كمية التمر المتناولة: فكما ذكرنا سابقاً يعد التمر مصدراً غنياً بالسكريات البسيطة، لذا يجب تناوله باعتدال، حيث إنّ التمر له طعم حلو، مما قد يزيد خطر تناوله بكميات كبيرة والحصول على الكثير من السعرات الحرارية، وتتمثل الحصة الغذائية للتمر بما يأتي:
  • الحصة الواحدة من تمر المجدول: هي ثمرة واحدة، ما يعادل 24 غراماً من التمر.[٤]
  • الحصة الواحدة من تمر دقلة نور أو التمر متوسط الحجم: هي ثلاث ثمرات، ما يعادل 21.3 غراماً من التمر.[٥]
  • تناول التمر مع مصدر للبروتين أو الدهون الصحية: فيمكن تناول التمر مع المكسرات؛ كاللوز، أو الجوز، أو الفستق الحلبي، أو يمكن حشو التمر بزبدة الفول السوداني الخالية من السكر، أو زبدة اللوز، أو الكريمة القشدية، مما يمنح وجبة خفيفة غنيّة بالعناصر الغذائية المفيدة، ومشبعة في ذات الوقت.


فوائد التمر للرجيم

للتمر بعض الفوائد خلال الرجيم في حال تناوله باعتدال، منها ما يأتي:[٦][٧]

  • مصدر غني بالألياف: يعد التمر مصدراً غنياً بالألياف التي تساعد على الشعور بالشبع لفترة أطول، كما أنّ الألياف تساهم في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، وتقلل خطر الإصابة بالإمساك.
  • التحسين من عملية الأيض: يحتوي التمر على فيتامينات ب؛ مثل الفولات (فيتامين ب9)، وفيتامين ب5، وفيتامين ب3، والتي تساهم في تنظيم عمليات الأيض، وإنتاج الطاقة في الجسم.
  • محلي بديل عن السكر الأبيض: يمكن استعمال التمر كبديل للسكر الأبيض في الوصفات المختلفة، وذلك بسبب طعمه الحلو،[٨] على سبيل المثال، في حال الرغبة في إعداد كوكتيل أو سموذي، يمكن إضافة التمر لإعطاء طعم حلو بدلاً من السكر، فضلاً عن الفوائد التي يحتويها التمر ولا يحتويها السكر العادي.[٩]


فوائد التمر الصحية العامة

هناك بعض الفوائد العامة للتمر نذكر منها ما يأتي:[٧]

  • مصدر غني بمضادات الأكسدة: يحتوي التمر على مضادات الأكسدة التي تقلل من الدهون الثلاثيّة الموجودة في الدم؛ وهي الدهون التي يسبب ارتفاعها زيادة في خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • مصدر غني بالبوتاسيوم: يعد التمر مصدر غني بالبوتاسيوم، فيمكن أن يحتوي تمر المجدول على 50% من البوتاسيوم زيادة عن الموز، ويساهم البوتاسيوم في التحسين من معدل نبضات القلب، والتنفس، ووظائف العضلات.
  • يمتلك مؤشر جلايسيمي منخفض: يعد التمر من الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض؛ أي أنّه لا يتسبب بارتفاع سكر الدم بشكل سريع، مما يعني أنّه يمكن لمرضى السكري تناوله باعتدال، بمعدل ثمرة إلى ثمرتين.[٣]

المراجع

  1. Holly Klamer, "Are Dates Good for Weight Loss?", caloriesecrets, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  2. Rachel Nall (23/7/2018), "Are dates healthful?", medicalnewstoday, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  3. ^ أ ب Lisa Wartenberg (9/1/2020), "Can People with Diabetes Eat Dates?", healthline, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  4. "Dates, medjool", fooddata central, 4/1/2019, Retrieved 29/1/2021. Edited.
  5. "Dates, deglet noor", fooddata central, 4/1/2019, Retrieved 29/1/2021. Edited.
  6. lauren Panoff (27/11/2019), "Everything You Need to Know About Medjool Dates", healthline, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Medjool Dates: Are There Health Benefits?", webmd, 25/9/2020, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  8. Brianna Elliott (21/3/2018), "8 Proven Health Benefits of Dates", healthline, Retrieved 3/2/2021. Edited.