كيف نقيس تقدم الوزن بدون ميزان

بالرغم من أنّ قياس الوزن باستخدام الميزان يُعدّ مهماً للمحافظة على الوزن، إلا أنّه يُعدّ طريقة بسيطة وقد لا تكون مناسبة لقياس تقدم الوزن؛ فمثلاً لا يعني زيادة الوزن بحسب الميزان زيادة في كمية الدهون بل قد تكون زيادة في الكتلة العضلية ناجمة عن ممارسة التمارين الرياضية وغيرها ضمن ما يدعى بتركيب الجسم (بالإنجليزية: Body composition)؛ الذي يشير إلى الكتلة العضلية والدهنية والعظام وحتى نسبة الماء وهو ما لا يبينه الميزان، ولذا ينصح باستخدام طرق أخرى لقياس تقدم الوزن، وفيما يأتي توضيحها:[١]


فحص كتلة الدهون في الجسم

هناك العديد من الطرق المستخدمة لفحص كتلة الدهون في الجسم ومنها ما يستخدم تقنية تُمرر التيار الكهربائي خلال الجسم لتحديد نسبة الدهون في الجسم من خلال المقاومة بالاعتماد على الوزن والطول والعمر (بالإنجليزية: Bioelectrical impedance analysis)، وبالتالي فإنّ زيادة المقاومة ترتبط بزيادة كمية الدهون في الجسم، على عكس العضلات والماء التي تقل مقاومتها، وتجدر الإشارة إلى أنّ بعض العوامل تلعب في دقة هذا الفحص، مثل؛ مستوى رطوبة الجسم، ومدى ممارسة التمارين الرياضية مؤخراً، ومدة تناول الأكل وكميته، ولا يُعدّ هذا الفحص مناسباً للأطفال، وكبار السن، والذين يعانون من هشاشة العظام أو المحترفين من الرياضيين.[٢]


ويوضح الجدول الآتي النسبة الطبيعية للدهون بحسب المرحلة العمرية والجنس:[٢]


المرحلة العمرية
نسبة الدهون الصحية للذكور
نسبة الدهون الصحية للإناث
من 20-29 سنة
7-17%
16-24%
من 30-39 سنة
12-21%
17-25%
من 40-49 سنة
14-23%
19-28%
من 50-59 سنة
16-24%
22-31%
من 60 سنة فأكبر
17-25%
22-33%


استخدام شريط القياسات لقياس مختلف مناطق الجسم

يساعد استخدام شريط القياسات في تحديد خسارة الوزن من خلال تقدير خسارة الدهون في بعض المواضع في الجسم، وينصح قبل أخذ القياسات لباس ملابس قليلة السمك أو أخذ القياسات دون لباسها وضم القدمين إضافة إلى استخدام شريط قياس قابل للثني، وينصح بأخذ القياسات مرتين لكل موضع وحساب معدلها لزيادة دقة القياس، كما يفضل أخذ القياسات صباحاً قبل الأكل أو الشرب، مع المحافظة على أخذ القياس في الوقت ذاته في كل مرة، وفيما يأتي ذكر المواضع التي تؤخذ لها القياسات:[٣]

  • أكبر منطقة في الجذع: التي تقاس من خلال ضم القدمين والمحافظة على استقامة الجذع وأخذ القياس من أكبر منطقة حول السرة.
  • اليدين: حيث تقاس محيط المنطقة الوسطى بين الكتف والكوع.
  • الساق: حيث تقاس المنطقة الوسطى بين الركبة والكاحل.
  • الصدر: حيث يقاس بأكبر محيط للصدر بعد ضم القدمين واستقامة الجذع.
  • الورك: من خلال قياس أعرض منطقة في العضلة الألوية (بالإنجليزية: Gluteal muscles).
  • الفخذ: من خلال قياس المنطقة الوسطى بين المنطقة السفلى من عضلة الألوية وخلف الركبة.
  • الخصر: الذي يقاس من أضيق نقطة في الجذع.


مقارنة مدى ملائمة الملابس للجسم

يمكن قياس بعض الملابس الرقيقة مع أخذ صورة لها ومقارنتها في كل شهر يليه لملاحظة التغييرات في الوزن وغيرها.[٤]


نصائح لخسارة الوزن

توجد بعض النصائح التي تساعد على خسارة الوزن ضمن الحمية الغذائية الصحية وممارسة التمارين الرياضية، وهي بحسب ما يأتي:[٥][٦]

  • تناول الطعام ببطء.
  • تسجيل الطعام المتناول.
  • أخذ قسط كاف من النوم.
  • المحافظة على شرب كمية كافية من الماء.
  • قراءة بطاقة المعلومات الغذائية للأغذية.
  • تناول الطعام بأطباق صغيرة الحجم.

المراجع

  1. Paige Waehner (7/4/2020), "Key Reasons to Ditch the Scale", verywellfit, Retrieved 31/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب Ashley Marcin (5/3/2018), "6 Ways to Measure Body Fat Percentage", healthline, Retrieved 31/1/2021. Edited.
  3. Paige Waehner (6/12/2019), "Taking Body Measurements During Weight Loss", verywellfit, Retrieved 31/1/2021. Edited.
  4. Paige Waehner (21/1/2020), "How to Track Your Weight Loss Progress", verywellfit, Retrieved 31/1/2021. Edited.
  5. "12 tips to help you lose weight", nhs, 29/11/2019, Retrieved 31/1/2021. Edited.
  6. Lambeth Hochwald (17/1/2020), "21 Tips for Weight Loss That Actually Work", everydayhealth, Retrieved 31/1/2021. Edited.